المبادرةبرنامج نموذجيتصميم من أجل التغيير

اطلاق النسخة النموذجية من مشروع تصميم من أجل التغيير

بعد أكثر من 7 أشهر استغلتها أطفال علماء خلال الجائحة للاعداد والبرمجة نطلق مشروع تصميم من أجل التغيير Design For Change Tunisia من خلال تحدي المدارس #أنا_أستطيع#ICan في مرحلته النموذجية.أطفال علماء تحولت إلى أولى المستفيدين من برنامجها النموذجي وقدمت دورة متقدمة في المبادرات والتفكير التصميم بمشاركة كل من المدربة مريم الكعبي أمينة التدريب و بحضور المدرب رامي الزناقي وأمينة البرامج الوطنية المدربة آسيا بن حميدة والذي سيعزيز ثقافة المبادرة المجتمعية لدى الناشئة (12-16) وتشجيعهم علي إيجاد حلول للمشكلات المجتمعية التي تعترضهم وتحويلها إلى #مشاريع وفرص من شأنها أن تصقل فيهم مهارات القيادة و التواصل و التفكير الإبداعي. البداية مع إعدادية لقمان الحكيم – Collège LoQman ولنا موعد حماسي جديد يوم 26 نوفمبر مع مركز أرشيبال Archipel ومجموعة جديدة وتحدي جديد من تحدي المدارس.وقد أثنت مديرة المشروع رئيسة الجمعية المدربة هيفاء حسني على المستوى الراقي الذي أظهرته المجموعات حسب ماتم جمعه من بيانات وتقارير وتقديم للمشاكل والحلول وتقييم للدورة الأولى وأكدت أن أطفال علماء لن تتدخر جهدا في متابعة الفريق خلال مرحلة المرافقة والدعم التي ستمتد لغاية موعد النهائيات المقرر يوم 26 ديسمبر 2020 كما جددت شكرها للمستوى الاحترافي والتنظيمي للدورة من جانب ادارة اعدادية لقمان الحكيم وتعاونهم الجاد لضمان بيئة تعليمية عالية المستوى والكفاءة لطلابها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً