حساب الجبر والمقابلة للخوارزمي

حساب الجبر والمقابلة للخوارزمي

الرياضيات تمثلت لدينا بما يمكن أن يعود إلى الخوارزمي. فكتابه “حساب الجبر والمقابلة “، غطي المعادلات الخطية والتربيعية، حل الخلل في التوازن التجاري والميراث والمسائل والمشكلات الناجمة عن مسح وتخصيص الأراضي. بصورة عابرة، كما أدخل استخدام النظام العددي الذي نستخدمه حاليا، والتي حل محل النظام الروماني القديم. أيضا مفاتيح العلوم هي من مؤلفاته.هنا في الكتاب روعة التقاء العلم والاستقاء من ينابيعه من فروع علم الحساب الذي يجمع علم الجَبْر والمقابلة وإنّما كان من فروعه لأنّه علم يعرف به استخراج مجهولات عد ددية من معلومات مخصوصة على وجه مخصوص، ومعنى الجَبْر زيادة قدر ما نقص من الجملة المعادلة بالاستثناء في الجملة الأخرى ليتعادلا، ومعنى المقابلة إسقاط الزائد من إحدى الجملتين للتعادل) أي إن كلمة جبر تعني (الإكمال إلى حد التمام)، والمقابلة تعني (المقابلة بين المجاهيل والمعاليم، بالإسقاط او الإكمال).ونقله الغرب عن المسلمين، فأطلقوا عليه نفس التسمية العربية وأول من ألف فيه الإمام الخوارزمي ، …. وكان لكتابه ( الجبر والمقابلة) الأثر البالغ في كل مؤلف بعده في الشرق أو الغرب, وعد الخوارزمي بسببه واحداً من أكبر الرياضيين في جميع العصو

لتحميل كتاب  الجبر والمقابلة

اترك تعليقاً