أخباربحوث علمية عامةوكالة الفضاء التونسية

أطفال علماء في ايام تونس الفضائية

للمرة الثانية على التوالي، نظمت جمعية الوكالة التونسية للفضاء تظاهرة ايام تونس الفضائية بمشاركة العديد من الطلبة الباحثين في ميكانيك الطيران و الفضاء.
من بين المشاركين حسام الغرياني، طالب في اختصاص الهندسة الكهروميكانيكية، صاحب مشروع تبرورة، و هو عبارة عن صاروخ مصغر يستطيع عند اطلاقه الوصول الى قطع مسافة بعض العشرات من الامتار في الفضاء.
صاروخ تبرورة مجهز بمنظومة تشغيل تقنية تخول فتح المظلة في وقت معين لا يتجاوز بضع ثواني عادة، الوقت المحدد لادخال الصاروخ في مرحلة الهبوط اثر التشغيل الاقصى للمحرك مما يؤدي الى اطلاق المظلة. والتي تكمن مهمتها الاساسية في حماية الصاروخ من الكسر الناتج عن سقوط مفاجئ مما يجعلنا نستعيد صاروخ تبرورة سالما على الارض
أوضح الطالب حسام الغرياني انّ المهمّة الأساسيّة المرفقة لصاروخ تبرورة تتمثّل في
استشعار درجة الحرارة والضغط في الفضاء و حفظ المعلومات المرصودة و امكانية العودة اليها اثر هبوط الصّاروخ
في اليوم الثاني لتظاهرة ايام تونس الفضائيّة، سيتم اطلاق بعض الطائرات و الصّواريخ: حلم كبير لطلبة و علماء تونس سيتحوّل الى حقيقة ، نتمنّى جميعا ان تنال البحوث العلميّة دعما مادّيّا و معنويّا من طرف السّلط المختصّة و حتّى من مؤسّسات خاصّة و أشخاص طبيعيّين

تقرير بقلم المدربة فاتن ريدان رايسي-عضو المجلس العلمي

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً