أطفال علماء … روحّ التطوّع

إنّه الخامس من ديسمبر- اليوم العالمي للمتطوّعين.

تحتفل أطفال علماء كما كلّ المنظّمات والجمعيّات بهذا اليوم كلّ عام في كافّة أنحاء العالم. وقد خصّص لشكر المتطوّعين والتّعبير عن مدى أهميّتهم وفعاليّتهم والإحتفاء بجهودهم المبذولة على الرّغم من كلّ الصّعوبات، وخاصّة تلك التي نواجهها هذه السّنة جرّاء جائحة كورونا.

ما أهمّيّة العمل التّطوّعي؟

للتّطوّع أهمّيّات عدّة تتمثّل أبرزها في تعزيز الإنتماء والمشاركة لدى المتطوّعين وتنمية قدراتهم الذّاتيّة والعمليّة. كما أنّه يتيح لهم فرصة التّعرّف عن قرب إلى الثّغرات وتحديد الأولويّات التي يحتاجها المجتمع على جميع الأصعدة (الإجتماعي والعلمي والبيئي…)

معنى التّطوّع هو ممارسة تتطلّب ثقافة ووعيًا، وهو نابع منّا ولأجلنا. يتميّز هذا العمل بخلوّه من الملل إذ أنّه عامل يعزّز النّضوج وحسّ المسؤوليّة لدى الأفراد. ما يميّزه هو القيام به بكامل الرّغبة والإرادة الشّخصيّة، بقرارٍ حرّ، ولأسباب تتجاوز الرّبح المادّي. يكمن الهدف منه في تحسين وتطوير أنفسنا من جهة وكلّ ما ومن حولنا من جهة أخرى. 

لمتطّوّعي أطفال علماء

تحيّة كبيرة لكم!

 نحن نؤمن بأنّ الملايين من الأفعال الفرديّة الصّغيرة والجريئة بإمكانها أن تحدث التّغيير المطلوب من أجل مستقبل أكثر إشراقًا و أملا. وهنا نصل إليكم، فمساعدتكم ونشاطاتكم هي من تترجم هذه الرّؤية على أرض الواقع، فأنتم المحرّك غير المرئيّ لأطفال علماء. بفضل التزامكم برؤيتنا، بدأنا نلمس شيئًا فشيئًا بوادر جيل مبادر ومحب للعلم. وإذا كنّا نريد تحويل آمالنا من مجرّد تمنّيات للإبقاء على كوكب أكثر ثقافة وعلما واستدامة، فنحن بحاجة اليوم، أكثر من أيّ وقت مضى، إلى متطوّعين شباب، مندفعين، يدركون أهمّيّة العمل من أجل الطفل التونسي. ونحن نعلم، حتّى في خضمّ الأزمات العالميّة التي شهدها عام 2020، أنّكم لم ولن تتوقّفوا عن دعمنا وما أوتيتم به من طاقات وموارد، وعلى ذلك فقط، نوجّه لكم شكرًا كبيرًا.

يتمتّع جيلنا بالقدرة والمسؤوليّة على جعل عالمنا أكثر ترابطًا، تفاؤلًا، استقرارًا وسلامًا! 

لذلك تدعو أطفال علماء أكبر عدد من الأفراد للإنضمام إليها بمثابة جزء من هذا التّغيير.

بدعمكم ومشاركتكم فقط يمكننا المضي قدمًا!

كونوا دائمًا محبّين للخير في حياتكم، وستكونون فائقي النّجاح في عملكم!
أطفال علماء .. فخور بتطوعي

الاستشارة الوطنية للطفل

الرجاء نشر هذا الاعلان للجميع وساهم في بناء رؤية واضحة لمستقبل الطفل التونسي

 

احتراما لتطلعات أطفالنا في كل ربوع تونس وتطويرا لبرامجها المستقبلية وتنفيذا لخطتها الاستراتيجية 2017-2021 تنظم أطفال علماء بداية من شهر أكتوبر 2016 لغاية ماي 2017 في استشارة وطنية للطفل و عليه نتمنى من الجميع مساعدتنا بالتطوع وتمثيل أطفال علماء في الفترة المطلوبة لانجاح هذا الاستفتاء الوطني لما سيعود به من فائدة على الأطفال خاصة والمجتمع ككل وبالطرق الممكنة لبلوغ 3000 طفل حسب التوزيع التالي :

 

1000 طفل من مراكز الولايات

1000 طفل من المناطق الريفية

100 طفل مقيمين اقامة دائمة في المستشفيات.

100 طفل ذوي الاحتياجات الخاصة اعاقة بدنية

100 طفل ذوي الاحتياجات الخاصة اعاقة سمعية

100 طفل ذوي الاحتياجات الخاصة اعاقة بصرية

200 طفل من فقد أحد أبويه أو كليهما

400 طفل من جاليتنا التونسية في الخارج

مراحل العمل :

سبتمبر 2016 – مرحلة تسجيل المتطوعين و الاعلانات و الشركاء و توزيع المهام

آكتوبر 2016 – انطلاق الحملة على الانترنت

آكتوبر 2016 – ماي 2017 مرحلة الاعلان والتسجيل والجمع

جوان 2017 – مرحلة الجمع النهائي واختتام التسجيل و تحويل المعطيات الورقية الى الكترونية لتحليلها من قبل خبراء لاعداد التقرير النهائى.

سبتمبر 2017 – توزيع التقرير على الشركات والمجتمع المدني والهيئات الحكومية.

 

 

هذا التقرير خاص حصريا بآطفال علماء وسيحضى بالسرية والحرفية اللازمة في مجال التعاطي مع المعلومات التي سترد به كما سيتم مشاركة تقريره النهائي مع جميع شركائها و الهيئات الحكومية والمنظمات المتخصصة بالطفولة والصحية والاجتماعية في شهر سبتمبر 2017

 

هذا ونرجوا من المتطوعين التسجيل عن بعد لتوضيح مراحل العمل وارسال بطاقة العضوية المؤقتة المجانيّة للمهمة لمزيد من الاستفسار : الرقم 93.666.555 أو على البريد الالكتروني التالي : info@scientist-kids.org أو على الموقع الرسمي لأطفال علماء : www.scientist-kids.org

هذا البرنامج مسجل بجميع مراحله منذ سنة 2013

بامكانكم الحصول على عضوية سنوية مقابل ثلاثون د.ينارا 20 د الاشتراك السنوي بأطفال علماء و 10 القميص والبطاقة الاكترونية.