إمضاء إتفاقية إطارية في مجال دعم المبادرة الخاصة بين أطفال علماء و وزارة التكوين المهني والتشغيل

في إطار دعم التعاون والشراكة بين هياكل الدولة و مكونات المجتمع المدني، أمضى المدرب أسامة حمدي رئيس أطفال علماء مع السيدة سيدة الونيسي وزيرة التكوين المهني والتشغيل إتفاقية إطارية لدفع المبادرة الخاصة، وذلك بمناسبة إنعقاد أشغال الملتقى النموذجي لريادة الأعمال والإعلان عن نتائج المسابقة الوطنية لريادة الأعمال بالوسط المدرسي يوم الأحد 28 أفريل 2019 بمدينة العلوم بتونس.

وتهدف هذه الإتفاقية الممتدة من 2019 إلى 2022 إلى تأمين التكوين والمرافقة والإحاطة للتلاميذ والطلبة والمتكونين بمراكز التكوين المهني خلال مختلف مراحل المسابقات الوطنية لريادة الأعمال المندرجة ضمن برنامج نشر ثقافة المبادرة edupreneuriat باعتبارها إحدى البرامج الخمسة للمخطط التنفيذي للإستراتيجية الوطنية للمبادرة الخاصة.


السيدة سيدة الونيسي وزيرة التكوين المهني والتشغيل مع رئيس أطفال علماء المدرب أسامة حمدي
يوقعان إتفاقية إطارية لدفع المبادرة الخاصة،


إطلاق مشروع المبادرات الخاصة في الوسط المدرسي

في جو من الحماس والبهجة انتظم الأحد 28 أفريل بمدينة العلوم حفل النسخة النموذجية للمبادرات بالوسط المدرسي الذي اطلقتها وزارة التكوين المهني والتشغيل ووزارة التربية بالشراكة مع جمعية أطفال علماء وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي.

في هذا الحفل عرض 19 مجموعة من تلاميذ معاهد تونس الكبرى مبادراتهم المجسدة في مشاريع تتوافق وأهداف التنمية المستدامة. إثر عرض المشاريع والإجابة على أسئلة لجنة التحكيم توجت أربعة فرق تحت إشراف وبحضور كل من وزيرة التكوين المهني والتشغيل وكاتب الدولة للتربية وممثل برنامج الأمم المتحدة في برنامجها الإنمائي بتونس.

هذا ونذكر أن التلاميذ وأساتذتهم تلقوا دورات تدريبة من فريق أطفال علماء كما قام الفريق بمتابعة لمشاريع التلاميذ طور إعدادها في معاهدهم.

في اختتام الحفل وقعت وزيرة التكوين المهني والتشغيل ورئيس أطفال علماء شراكة مدتها ثلاث سنوات لمواصلة العمل حول تشجيع المبادرات في الوسط المدرسي. هذه الشراكة توضح إيمان كل من الوزارة وأطفال علماء بأهمية المبادراة لصناعة جيل مبدع ذو إرادة قادر على الارتقاء بالواقع.