طفل الحضارات يحتفل بخمس سنوات منذ انطلاقته

احدى انجازات الأطفال في برنامج طفل الحضارات - المدينة العتيقة

يحتفل برنامج طفل الحضارات يوم 10 مارس بخمس سنوات من عمر البرنامج الوطني التاريخي التربوي المدهش وهو عبارة عن برنامج يجمع بين التعلم و الممارسة والترفيه والملاحظة أداره المدرب محمد أمين ابن ابراهيم سنة 2013-2014 ثم اسند للمدربة مها بوستة سنة 2015 ثم المدرب محمد أمين سنة 2016 -2017 لتتسلمه المدربة سناء بن حسين أواخر سنة 2017-2018.

البرنامج شيق جدا وفي تطور متواصل بفضل الطاقات الشابة لمدربي أطفال علماء.

يذكر أن جميع مراحل اعداد الرحلة تسبقها زيارة ميدانية للموقع للوقوف على جهوزية وفاعلية تطبيق البرنامج و الورشات المتنوعة والمخصص للحقبة التاريخية المعد لها ويتميز البرنامج بتنوعه وسعر مشاركته الرمزي مقارنة بالرحلات والزيارات العادية.

فخار بكري .. برنامج للأطفال لرد الاعتبار للخزف البربري كموروث تاريخي وثقافي.

معلقة البرنامج

تنطلق خليتي ابن الرومية وخلية فاطمة الفهري ضمن محور يحكى أن حول التاريخ القديم والمعاصر الى الوقوف على أهمية التراث الثقافي والتاريخي لدى الطفل وأهميته بعد أن فقدت الساحة العديد من المهن الثراثية لصناعة الخزف ومن أجل اعادة احيائها بأساليب مسلية ومتنوعة لدى الطفل.

وكأسلوب حديث لاعادة الاعتبار لهذا الموروث الثاقفي الهام تنظم أطفال علماء رحلة استكشافية في عالم التريخ والفنون من خلال اكتشاف الخزف البربري بقرية سجنان من ولاية بنزرت بمشاركة 40طفلا و12 مدريبا للوقوف على جميع مراحل تنصيع الخزف البربري خاصة وهو بصدد تسجيله من قبل اليونسكو كثراث عالمي وجب الاهتمام به وحفظه.

العديد من الفقرات المهمة والمشوقة التي اعدتها لجنة البرنامج تحت اشراف متحصصة العلوم الاسلامية والترميم المدربة صفاء بن يوسف حتى يتم الوقوف على جميع تفاصيل البرنامج الممتع.

 

فريق الاعداد خلال زيارته لقرية سجنان للوقوف على استعدادات البرنامج
فريق الاعداد خلال زيارته لقرية سجنان للوقوف على استعدادات البرنامج

هذا وقد قامت لجنة الاعداد زيارة ميدانية للوقوف على استعدادات رحلة #فخار_بكري  زيارة اختلطت بين الفن والتاريخ والمشاعر الصادقة بين أهمية الموروث الشعبي والثقافي للتراث التونسي لأنامل تونسية حافظت على مميزات حقبة تاريخية بدائية عذراء. وأنماط تفخر بها البلاد كالعمة #صبيحة مدربة الأجيال في الفخار البربري. كما طلب منها تحديدا مانريده من أطفالنا العلماء لتعليمه للأطفال . وسعدت به راغبة متحمسة واعدة لنا أن تكون تجربة فريدة.

رحلة من ألف ليلة وليلة
#أطفال_علماء #عبر_التاريخ_والزمن
#يحكى_أن
#رحلة_للتاريخ
#سجنان

 

كيف تكتب تقاريرك الصحفية عن الزيارات والرحلات الميدانية؟

كيف تكتب تقاريرك الصحفية عن الزيارات والرحلات الميدانية؟ عليك أن تشارك في جميع الأنشطة التي تنظّم لك أثناء الرحلات الميدانية, Flickr/CIMMYT

في هذا الدليل، يقدم لك الصحفي تان شيو تشين بعض النصائح للحصول على أفضل النتائج من زيارتك للعلماء في مواقع عملهم.

تمثل الرحلات الميدانية جانبا بالغ الأهمية -ومثيرًا- من جوانب الصحافة العلمية، فهي توفر لك مشاهدة مباشرة للأماكن التي يتم فيها اكتشاف العلم وإنجازه، سواء في أحد مختبرات جامعتك المحلية، أو في معهد دولي للبحوث، أو حتى في الرحلات الميدانية والمشروعات البحثية التي ينظمها العلماء. قد تكون لمثل هذه الزيارات قيمة عالية، ليس فقط من أجل جمع القصص ومواد الوسائط المتعددة، ولكن أيضا لتوسيع شبكة معارفك من الخبراء، والتعرّف على العوامل التي تؤثر على العلماء وراء الكواليس، وكذلك زيادة معارفك العلمية العامة.

كيف يمكنك إذن تحقيق أقصى استفادة من الرحلة؟ سيزودك هذا الدليل بنصائح عملية حول القيام بزيارات خارج المكتب، من عملية الإعداد بالغة الأهمية، إلى توقيت طرح الأسئلة الخادعة. يمكنك استخدامه إلى جانب دليل كتابة التقارير الصحفية من المؤتمرات العلمية لإرشادك إلى كيفية التصرّف عندما لا تكون مقيّدا إلى مكتبك.

تغطية التكاليف

ربما تقوم بتنظيم زيارتك إلى أحد مراكز الأبحاث أو المختبرات بنفسك، أو قد توفر الجهة الإعلامية التي تعمل بها التمويل. وإذا كنت صحفيا مستقلا، يمكنك أيضا أن تتفاوض حول قيام أحد عملائك بدفع قيمة نفقات السفر ضمن لجنة معينة.

وفي بعض الأحيان، قد يُعرض عليك القيام برحلة ميدانية مدفوعة التكاليف لزيارة إحدى المؤسسات البحثية أو الشركات. ناقش مع رئيس التحرير ما إن كان من الأخلاقي أن تقبل القيام بمثل هذه الرحلة، وما إذا كان عليك أن تصرّح بمصدر تمويل رحلتك في أية تغطية لاحقة.

إن المؤسسة التي تعرض رحلات مدفوعة القيمة لديها رسالة تريدك أن ترجع بها، لكن تذكر أنك لست مُلزما بتوصيل هذه الرسالة، أو حتى بكتابة مقال عن رحلتك هذه.

وضع جدول الأعمال

إذا قمت بتنظيم الرحلة بنفسك، فأنت من يقرر جدول الأعمال، ومن المرجّح أن تعلم المقابلات التي ستجريها والمواد التي تسعى وراءها. ولكن عندما تقوم منظمة أو شركة بتنظيم الرحلة، فستقوم تلك الجهة عادة بتحديد خط السير وجدول الأعمال. وفي هذه الحالة، اطلب خط سير تفصيلي قبل أن تقبل العرض. يجب أن تعلم ما ينوون عرضه عليك بالتحديد، وإذا كان ذلك ممكنا، أسماء المسؤولين الذين يمكنك إجراء المقابلات الصحفية معهم؛ فهذا يساعدك في الإعداد لرحلتك المرتقبة.

إن رحلات مثل هذه -وخاصة تلك التي يتم تنظيمها لمجموعات من الصحفيين- غالبا ما تكون مليئة بالعروض، والزيارات الميدانية أو المقابلات الصحفية أو كليهما، مما يترك لك وقتا محدودا لمتابعة موضوعك الخاص. ولذلك، كُن مستعدا ببعض القراءة الأساسية حول الموضوع. يمكنك -من خلال البحث في الإنترنت- معرفة الباحثين الرئيسيين، ومجالاتهم البحثية، وأية زوايا مثيرة للاهتمام على نحو واضح. وبالإضافة إلى ذلك، عادة ما أقوم بالبحث في أرشيف الصحيفة التي أعمل بها؛ حتى لا أقوم بتكرار الزاوية التي تم تناول الموضوع منها؛ وحتى يمكنني متابعة أية تطورات مثيرة للاهتمام وقعت منذ نشر المقالات السابقة.

إن امتلاكك لفكرة موضوعك، واطلاعك على المعلومات الأساسية بخصوصه، سيرشدك أثناء قيامك بجمع المعلومات. وتذكر أنه أيا كان من قام بترتيب الرحلة، فمن بين أكثر الأشياء المفيدة التي يمكنك إعدادها: قائمة أولية بالأسئلة، وأفكار للصور الفوتوغرافية ومقاطع الفيديو أو أيا منهما. تساعدك هذه القوائم على التأكد من عدم نسيان الفرص المتاحة أو إضاعتها.

إذا كنت في رحلة جماعية، لكنك تريد حقا تطوير فكرة مختلفة لموضوعك، أو إجراء مقابلة مع أي شخص غير موجود على خط السير، اسأل منظّم  الرحلة عما إذا كان بوسعه وضع ترتيبات منفصلة لك. وحتى لو لم تتمكن من إجراء المقابلات الإضافية في نفس اليوم، فلا تعتبر أن رحلتك قد ضاعت هباء، فستكون قد حصلت على بيانات الاتصال اللازمة للحصول على المادة المطلوية.

إعداد مستلزماتك

من الضروري أن تقوم بإعداد معداتك الخاصة. ربما تكون مستعدا ذهنيا، ولكن حتى الصحفيين المهرة في الكتابة بطريقة الاختزال قد يعانون من صعوبات من دون مسجل للصوت يعمل جيدًا، كما إن صحفيي البث لن تكون لديهم أية مواد إذا تعطلت معداتهم.

من الواضح أنك ستحتاج إلى دفاتر وأقلام حبر وأقلام رصاص (تذكر أن أقلام الحبر قد تجف، لكن أقلام الرصاص تكتب تحت أي ظرف من الظروف). يمكن لمن يستطيعون استعمال لوحة المفاتيح بسرعة أن يفكروا في اصطحاب كمبيوتر محمول أو لوحي. لكن هذا ليس بالغ الأهمية، إلا إذا كان عليك إرسال موضوعاتك من الميدان، أو كنت بحاجة إلى مساحة لتخزين مقاطع الفيديو أو الصور الفوتوغرافية.

يجب على الصحفيين العاملين في الصحافة المطبوعة وعبر الإنترنت أن يصطحبوا معهم مسجلا للصوت إذا كان لديهم واحد، وذلك لضمان الدقة. وسيحتاج صحفيو البث إلى كاميرا الفيديو والميكروفونات، ومصادر الضوء الخاصة بهم. فكر في اصطحاب معدات احتياطية إذا كان ذلك ممكنا، وخصوصا في الرحلات الطويلة. يجلب بعض الصحفيين معهم معدات ذات جودة عالية تسمح ببث المواد الرسمية، كما يستخدمون الهواتف الذكية لجمع المواد “على الطاير” (يتزايد قبول وسائل الإعلام للمقاطع من هذا النوع).

ينبغي على الصحفيين العاملين في الصحافة المطبوعة -وحتى صحفيي الإنترنت- أن تكون معهم كاميرا، ويفضّل أن تكون قادرة على تصوير مقاطع الفيديو. وبوصفي صحفيا في جريدة مطبوعة، أفضل التقاط صوري الفوتوغرافية بنفسي، لكني أسأل أيضا عما إذا كان هناك مصور رسمي سيقوم بالتقاط الصور، أو إذا كان من الممكن إرسال الصور لاحقًا. عادة ما يكون الجواب بنعم، مما يعني أنني أستطيع أن أركّز على تدوين ملاحظاتي أكثر من التركيز على التصوير الفوتوغرافي.

عليك دائما أخذ بطاريات وبطاقات ذاكرة إضافية، ولا تنس أجهزة الشحن المختلفة لمعداتك، وخصوصا بالنسبة للرحلات التي تستغرق يوما كاملاً. وبالنسبة للرحلات إلى الخارج، تحقّق من أن الجهد الكهربي (الفولطية) سيتناسب مع معداتك، وتذكّر أن تأخذ محوّلا عالميا للتيار الكهربي.

عليك أيضا التعرّف على الطقس. تنفد البطاريات أسرع في الطقس البارد، في حين أن الرطوبة، أو الأمطار أو الرمال قد تُلحق الضرر بالأجهزة الإلكترونية غير المحمية. تأكّد دوما من امتلاك التجهيزات المناسبة من الملابس، وحقائب الظهر، إلخ.

هل تمتلك درجة كافية من اللياقة البدنية؟ في إحدى زياراتي لقرية جبلية نائية في إندونيسيا، كان عليّ أن أسير طويلا إلى أعلى وأسفل منحدرات شاهقة لكي أصل إلى موقع المشروع.

وأخيرا، لا تنس جلب الكثير من بطاقات العمل التي تحتوي على بيانات الاتصال الخاصة بك، لإعطائها للأشخاص الذين تلتقيهم.

في يوم الرحلة

خلال الرحلة نفسها، كُن شديد الانتباه، واحتفظ بعقل منفتح، وشارك في الأحداث. من بين المميزات الرئيسية لإجراء مقابلات مباشرة مع شخص ما: أن تتعرف على شخصيته وتعبيراته. ويمكنك اختيار الموضوعات التي تشعر أنهم مهتمون بها، ومن ثم نقل مقابلتك إلى اتجاهات جديدة أو غير متوقعة.

انظر حول المكتب أو المختبر، ودوّن أية لمسات مميزة أو مثيرة للاهتمام (مثل اقتباسات مُلهمة، أو ملصقات أو أعمال فنية طريفة، أو حتى الترتيب الشديد أو الفوضى العارمة). إن الملاحظة الجيدة تمنح نكهة أفضل لمقالك، على نحو أبلغ من نقل الحقائق العلمية بصورة مباشرة. وبطبيعة الحال، ستساعدك المقابلة الشخصية في الحصول على صور ومقاطع فيديو جيدة. ولكن تجنّب سرد التفاصيل التي لا تُضيف شيئا إلى القصة: ففي معظم الحالات، ليس مُهما بصفة خاصة معرفة الملابس التي يرتديها الباحث، فالأمر الأكثر أهمية بكثير هو معرفة المزيد عن دوافعه.

نادرا ما تُجرى البحوث العلمية من قبل شخص واحد، ولذلك لا تركز فقط على الباحث الرئيسي. اطلب مقابلة الباحثين الآخرين ضمن الفريق، واسأل عما يفعلونه، ومجالات خبرتهم. حاول أن تحصل على بطاقاتهم ودوّن المعلومات المتعلقة بهم على ظهرها، فذلك سيساعدك على تذكّر مَن يفعل ماذا. وعلى نفس القدر من الأهمية، فعندما تُعطيهم بطاقتك، اطلب منهم الاتصال بك حول البحوث المستقبلية المثيرة للاهتمام. قد تجد أن مقابلة شخصية، أو عرضا تقديميًّا، أو حتى محادثة عابرة، ستُظهر لك خيوطًا جديدة. ولذلك، احتفظ بعقل منفتح حول كيف يمكن تحويل هذه المادة إلى قصة مثيرة. وعلى سبيل المثال، فقد قمت بزيارة نظمتها شركة فيليبس للإلكترونيات إلى الولايات المتحدة، والتي ركّزت على أحدث أجهزة التصوير التي تُنتجها الشركة. لكنها أفضت أيضا إلى مقال رئيسي منفصل عن اضطرابات النوم، فقد ساعدني معارفي الجدد على اتخاذ الترتيبات اللازمة لإجراء اختبار للنوم في بلدي، مما مكنني من إجراء مقابلات مع الخبراء، والذين أضفت إليهم باحثين تعرّفت عليهم بنفسي لضمان الموضوعية.

إن العثور على هذا النوع من الفرص يعتمد على مشاركتك في جميع الأنشطة التي يتم تنظيمها، وليس الخضوع للإرهاق الناجم عن السفر عبر المناطق الزمنية المختلفة أو أن تتصرف كسائح. لا تستسلم لإغراء الابتعاد عن الأنشطة التي تعتقد أنها ليست ذات صلة بموضوعك، فقد تأتي الأفكار والمعارف من مصادر غير متوقعة. عليك أيضا الاحتفاظ بعلاقات جيدة مع مضيفيك، الذين قد تحتاج إلى مساعدتهم في مقالاتك المستقبلية.

ابق متّزنا- ويقظا

قد يكون من الصعب أن تظل موضوعيًّا عندما تلتقي باحثين ودودين ضحَّوا بوقتهم لاستضافتك في مؤسستهم. ولكن ينبغي أن يفهم العلماء أنك لم تذهب إلى هناك لكسب أصدقاء جدد. يجب أن تكون نبرتك ودية، وموزونة، وغير اتهامية، وبالتالي يمكنك أن تطرح أسئلة صعبة أو قد تكون محرجة دون استعداء من تُجري معه المقابلة. وإذا كان ذلك من الصعوبة بمكان، فبوسعك أن تننظر حتى نهاية الرحلة لكي تطرح هذه الأسئلة، أو إرسالها بالبريد الإلكتروني إلى الأشخاص المعنيين بعد انتهاء الزيارة. من الكياسة أن تمنح مضيفيك الوقت الكافي للرد على الأسئلة الصعبة، إن ذلك يساعد في الحفاظ على أجواء ودية ومفتوحة أثناء وجودك معهم، لكنه يحمل خطر تلقّي أجوبة مُعدّة مسبقًا- وبالتالي ربما تكون أكثر تحفظًا.

يمثل الانتباه أمرًا بالغ الأهمية هنا؛ فأثناء ترقّبك لتفاصيل دقيقة وسبل جديدة، تذكّر أن كل شخص يود دائما أن يُظهر لوسائل الإعلام أفضل جوانبه، لكنها قد لا تكون صحيحة دائما.

حاول أن تبحث تحت السطح، ومن ثَمَّ النظر إلى حقيقة الوضع. قُم بإجراء محادثات عابرة مع الأشخاص الذين تلتقيهم للتعرف على آرائهم حول أعمالهم ومقار عملهم، كما يتوجب عليك تحليل الإحصاءات التي تقدّم إليك، وتفحّص أية معلومات فيها بعناية؛ لتعرف ما إذا كان قد تم “تطويعها” أو التلاعب بها لتبدو أفضل مما هي عليه. لكن لا تتعمد التنقيب عن الأخطاء أو الفضائح، أو أن تبحث عن عناصر تُضفي قدرا من الإثارة والتشويق على موضوعك. ما عليك إلا التأكد من أنك لا تنظر إلى الموضوع مستخدما زوجا من النظارات الوردية.

العودة إلى مقر عملك

فور عودتك إلى المكتب، من الجيد أن تقوم بالمتابعة عن طريق رسالة بالبريد الإلكتروني إلى الباحثين الذين كانوا مفيدين على وجه الخصوص أثناء زيارتك؛ فقد يتحول هؤلاء أيضا إلى معارف مفيدة في المستقبل. عليك أيضا مشاركة المعلومات التي قمت بجمعها مع زملائك. يمكن حتى ليوم واحد خارج المكتب أن يُسفر عن قدر كبير من المواد الصحفية.

وخلاصة القول أن الزيارات إلى المختبرات تمثل فرصا كبيرة لتوسيع آفاقك العلمية والصحفية. وعن طريق الإعداد الجيد، والمعدات المناسبة، والاحتفاظ بعقل فضولي، يمكنك الحصول ليس فقط على قصص رائعة في ذلك اليوم، بل وعلى معارف واتصالات ستفيدك كثيرا في المستقبل.

 

انطلاق التسجيل النسخة الخامسة لبرنامج طفل الحضارات

انطلق منذ اسبوع التسجيل في النسخة الخامسة من البرنامج المعرفي طفل الحضارات والذي سيتجه هذا الشهر الى ولاية باجة و تحديدا الى سد سيدي سالم الصرح التاريخي و العلمي الضخم و الذي يزود البلاد التونسية ما قيمته 1 على مائة من الطاقة الكهربائية.

الانطلاق سيكون باذن الله أمام وزارة السياحة يوم الأحد 16 مارس على الساعة السابعة صباحا – و لتخفيف التكلفة لم يقع برمجة وجبة غذائية بل لمجات في فترتين متفاوتتين و على الأطفال اصطحاب غدائهم

للتسجيل الاتصال بمديرة البرنامج المدربة مها بوسته على الرقم 22938165

و على الموقع الالكتروني لأطفال علماء عن طريق الرابط التالي : التسجيل

 

 

الأصالة و الحداثة و الابتكار

الأصالة و الحداثة و الابتكار

هذا ما ميز الرحلة النهائية للموسم الأول للبرنامج العلمي المعرفي طفل الحضارات فبتنسيق الجهود و بمساعدة كبيرة في توفير الفضاء بالمدرسة السليمانية برعاية الأستاذة بختة الوسلاتي اختتم البرنامج أخر رحلاته لهذا الموسم برحلة البحث عن الجذور رحلة الى المدينة العتيقة بمشاركة 18 طفلا و 12 مدربا و تلخصت الورشات في الاعجاز العلمي بجامع الزيتونة تحت اشراف المدرب خالد بويحي أمين الخلايا و التنشيط الذهني التي تم التركيز فيها على الأبواب العتيقة و المناطق المشهورة بالمدينة العتيقة كسيدي محرز و باب منارة و الحلفاوين … و الورشة الثالثة التي أبهرت الأطفال و أبهرتنا بتفاعلهم مع المعلم الحرفي المحترف السيد فوزي البوكاري في كيفية النقش على النحاس كما قام المدر ماهر الحجيبي بزيارة المدينة العتيقة وسط انهجتها الساحرة و قدم لهم العديد من المعلومات المفيدة و الطريفة حول المدينة و قامو بزيارة تربة الباي و غيرها من الأماكن التاريخية التي ترسم تاريخ المدينة و عراقتها ثم اختتمت الرحلة بمسابقة طريفة و تسلم الجميع أطباقهم النحاسية باسمائهم قاموا هم بكتابتها و بشهادات مشارتكتم المتمية و التي أسعدتنا كثيرا.

 

الجدير بالذكر في هذه الرحلة مشاركة تونس الخيرية في رحلتنا بمرافته 3 أطفال منهم أخوين يتيمين و كانت بداية طيبة لثاني تعاون مع الجمعية بعد حملة توزيع الأدوات المدرسية على أطفال مدرسة كركوان في بداية موسم 2012.

لمشاهدة صور الرحلة

طفل الحضارات في المدينة العتيقة

طفل الحضارات في المدينة العتيقة رحلة البحث عن الجذور ; العلوم و التقنية و الأصالة في خدمة التربية رحلة اكتشاف خبايا المدينة العتيقة مهارية و المعرفية لطفل الحضارات النسخة الثالثة يوم 30 جوان 2013 و بمشاركة أطفال من بنزرت هذا و من المتوقع استخدام التقنيات الحديثة كمتعب الأمان الرقمي بالقمر الصناعي GPS و ادراج فضاء الاعجاز القرآني في أيام الأسبوع كما سيتم تخصص وشة خاصة بالمفاهات الفنية في الصناعات التقليدية و المعمار الخاص بالمدينة العتيقة.

و يعد فريق البرنامج مفاجأت أخرى في البرنامج في النوعية و النجديد

الاتصال بالمسير – مالك بن جدو – أمين بنزرت 22464950
أو بمدير البرنامج المدرب محمد أمين بن أبراهيم – تونس 20198400

سعر التذكرة 20 د شاملة التغذية

و ختامها مسك

تختم جمعية أطفال علماء برنامجها المعرفي لهذا الموسم “طفل الحضارات” برحلة الى المدينة العتيقة بتونس و ذلك يوم 30 جوان 2013 العديد من التحديات و المفاجأت في انتظار الاطفال من 7 الى 17 سنة و سيتم استغلال المسلك السياحي للتعريف بالموروث الثقافي الحضاري العلمي و الديني للمدينة العتيقة و الحقبة التاريخية عبر العصور كما سيتم استغلال التقنيات الحديثة في الرحلة نتركها من مفاجأت الفريق.

هذا و من المنتظر التطرق الى الاعجاز العلمي الحرف التقليدية و الهندسة المعمارية للمدينة العتيقة و التغذية التونسية الأصيلة كما ينتظر مشاركة قوية من أبناء ولاية بنزرت في الحدث كمحاولة من البرنامج الانتشار و التوسع.

هذا و سنوافيكم عن قريب أكثر تفاصيل حول موعد الانطلاق و البرنامج العام.

طفل الحضارات يزور اشكل

كالعادة و بآسلوب جمعية أطفال علماء للمشاركة و المعلومة و التجربة و في ظروف طيبة و الحمد لله تمت زيارة المحمية الوطنية اشكل بمشاركة ثللثة و ثلاثون طفلا و عشرة مدربين موزعين على ورشات علمية كورشة التربة و الملوحة و الغطاء النباتي و الحيواني،

الحديقة الوطنية باشكل هي احدى المحميات الطبعية بتونس.
تأسست الحديقة سنة 1980.
تقع في ولاية بنزرت على بعد 70 كلم شمال شرقي تونس العاصمة وعلى مسافة 25 كلم جنوب غربي بنزرت وعن مدينة ماطر 15 كلم. تبلغ مساحتها 12600 هكتار تتوزع بين البحيرة (8500 هكتار) والجبل م (1360 هكتار) والسباخ (2740 هكتار)
وقع ترسيم المحمية بقائمة “محميات الكائنات الحية ومحيطها”، وبالتالي فهي توجد على قائمة التراث الدولي الطبيعي والثقافي لليونسكو منذ 1991.

من بين الحضور في الرحلة :والي بنزرت الذي اعجب بورشات اطفال علماء في محمية اشكل و التقنيات التعليمية المتبعة لايصال المعلومة من قبل المدربين

و سنوافيكم قريبا بتقرير شامل عن الرحلة

زيارة استباقية لأوذنة

تحول المدرب محمد أمين بن ابراهيم مدير برنامج طفل الحضارات و المسيرون مروان بالحاج ساسي و عواطف و سليمة بوسنينة الى المدينة الأثرية أوذنة رقة الباحث في الآثار السيد نزار بن سليمان للوقوف على التحضيرات النهائية للرحلة الأولى لبرنامج طفل الحضارات. و اعتبرت الزيارة اجابية جدا و حققت أهدافها حسب ما جاء في تقرير المدريب محمد أمين واعدا باذا الله ان تكون الرحلة الأولى الرحلة النموذجية للبرنامج.

نهاية اسبوع حافلة في أطفال علماء

حسب البرنامج باذن الله في نهاية هذا الاسبوع يتحول فريق الى نزل المشتل توليب للمشارك في حوار الدستور الذي ينظمه مركز CSID العالمي ممثلة في المدرب حسان الجوهري آمين التدريب رفقة المدربة نادية الماجري الآمينة العامة كما ينتقل المدرب خالد بويحي آمين الخلايا الى المنزه السادس و بالتحديد المركب الثقافي الرياضي للمشاركة في ورشات الملتقى الثقافي و الاجتماعي المغاربي التركي الآول في حين تتحول المدربة جيهان الخياطي مديرة برنامج متلازمة داون و منى رقاز نائبة آمين الاتصال في برنامج يلي معانا بقناة حنبعل للحديث عن البرنامج و برامج جمعية أطفال علماء المستقبلية هذا و تحول المدرب محمد أمين بن ابراهيم مدير برنامج طفل الحضارات و المسيرون مروان بالحاج ساسي و عواطف و سليمة بوسنينة الى المدينة الأثرية أوذنة رقة الباحث في الآثار السيد نزار بن سليمان للوقوف على التحضيرات النهائية للرحلة الأولى لبرنامج طفل الحضارات.
و يختتم هذا الآسبوع النشيط يوم الآحد صباحا في اجتماع الآمانة العامة الأسبوعي كما يتم يوم الآحد باذن الله ابتداء من الساعة الحادية عشر مناقشة مشاريع المدربين الذين ينتظر آن تتم اجازتهم في الدورة الآساسية.