بلابل القرآنجزء عم

أطفال علماء تعتذر عن تنفيذ النسخة الثانية من بلابل القرآن.

لأسباب أمنية في الصيف الفارط أجلت أطفال علماء برنامجها الوطني السنوي بلابل القرآن ولشدة حاجتها المادية و اللوجستية لما تعيشه من تضييق مالي شديد حيث أنها تستمر لموسمها الثالث دون أي اهتمام بالرغم من حصولها على الجائزة الثانية على المستوى الوطني من وزارة المرأة و الأسرة محاولة منها أن تطبق برامجها المتنوعة و بالرغم من ملامستها أكثر من 5000 طفل خلال سنتين فقط منذ اطلاقها في أغلب مناطق الجمهورية بمافيها الداخلية و الريفية و لهاته الأسباب تعتذر أطفال علماء أيضا على تطبيق برنامجها العلمي بلابل القرآن و الذي يهدف الى تكريم الأطفال الذين يحفظون القرآن الكريم ويعملون به “يتدبرونه” لما لاحظناه في النسخة الأولى من تصرفات غير سليمة صدرت من بعض عائلات الأطفال حفظة القرآن. فأردنا من الموسم الثاني تحت شعار “القرآن تدبر و معاملة و ليس حفظ ومفاخرة”. و لأن أهم مبادئ الجمعية هي الاحترام و الندية حتى تحافظ على استقلاليتها تم اقرار التأجيل مكرهين.

و لهاته الأسباب نعتذر لجميع المتسابقين و المترشحين لمسابقة المؤذن و قارئ القرآن من جميع مناطق الجمهورية و تعدهم باذن الله أن ستلتزم بدعوتهم في الموسم القادم ويكونوا أول المدعويين مع الحفاظ على أولوية تسابقهم.

هذا و سنحافظ على نفس الشعار للموسم الحالي و نعدكم بالمواصلة في تنفيذه باذن الله.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً